منتدى رابطة أدباء الضاد
مرحبا بزوار المنتدى الأعزاء.
إن كنتم أعضاء بالمنتدى فيمكنكم الدخول و إن كنتم زوارا فيمكنكم أن تصيروا أعضاء نشطين بالمنتدى فقط بالتسجيل.
مرحبا بالجميع.

رثاء زمان الأندلس ( الشاعر حامد الشاعر)

اذهب الى الأسفل

رثاء زمان الأندلس ( الشاعر حامد الشاعر)

مُساهمة من طرف farid في الإثنين مارس 19, 2018 7:27 am

رثاء زمان الأندلس

للشعر أصحابه قيلت نبوءتهم ـــــــــ في الفعل قد صدقت للسحر كهان
شبت لظاه الأسى في القلب فاجعتي ـــــــــ كبرى لفي نبضه نار و بركان
ظلم زهوق و ما قد ساد باطله ــــــــ للعدل في كفة الميزان رجحان
إني سليل الكرام المجد أصنعه ـــ في الحرب و الضرب مني فر خصمان
تضني كياني ليالي الشجو توجعني ـــــــــ قلبي بمدفأة الأشواق دفآن
،،،،،،،
و السيف رأس العدو الوغد يقطفه ـــــــ قد كر عند الوغى ما فر فرسان
فيها منايا الردى روع و نكرهها ـــــــــ فيها حياة الهدى روح و ريحان
مثل السواني معي دارت نوائبه ـــــــــ إن لم يرى الناس حكم الدهر عميان
كالكلب عندي عدوي مسعر و فقط ــــــــ يهوى نباحا بممشى السير عرجان
صغرى مشيئتنا كبرى خطيئتنا ــــــــ الذنب هل لي له توب و غفران
،،،،،،
خلي إلى أن يرى أمجاد دولتنا ــــــــ كالطفل يشتاق صدر الأم لهفان
للدهر روح و فاه للمصير حكى ـــــــ ما قط كانت لها الأحداث حسبان
و المرء من زخرف الدنيا و بهرجها ــــــــ أو حالها دولة الأزمان دهشان
يا حسرة النفس قد فرطت في أملي ــــــــ يأسى فؤادي على ما فات ندمان
مثل السكارى بها الدنيا و سكرتنا ــــــــ ما قط نشفى لمنها طاب إدمان
،،،،،،
بالنوم ما قط تغفو الدهر مقلته ــــــــ صاحٍ و ضاحٍ بأمر الرب يقظان
تأتي صروف الزمان الموت يعقبها ـــــــــ بالريح في جونا قد جال جولان
و الجبن من شيمة الأعداء دافع عن ــ أرض الحمى من هجوم الغير شجعان
بالماء أسماءنا يا صاحبي كتبت ــــــــ تطلى على اللوح ألوان و ذهبان
أهل الهوى في كتاب الدهر قد خلدوا ــــــــ مثل السكارى بسكر المجد جذلان
،،،،،،
مرسومة مثل ضوء الشمس صورتها ـــــــ ما قط تنسى لذكرى الزهو أذهان
فاحت بمسك الندى الفواح زهرتها ـــــــــ في عالمي إنها روض و بستان
في أرضها جنتي الخضراء مثمرة ــــــــ لي تحمل الخير و الخيرات أغصان
كالطير يشدو هو الديوان نغمته ــــــــ للشاعر الحر طول العمر ديدان
غنى مواويله زرياب راحته ــــــــ الراح تعطي لنا روح و ندمان
،،،،،،
طابت الخمور السكارى في مجالسهم ــــــــ فيها دواء لمنه الداء ألبان
من طنجة الحرة العلياء نرقبها ــــــــ يبكي عليها كطفل القلب زعلان
تبرجت نسوة تبهرجت و ترى ــــــــ بانت نهود تعرت اليوم سيقان
ألقي سؤالي على مر المدى بصدى ـــــــ ردت جوابا مع الأمواج شطآن
وجهي كبدر الدجى الزاهي تزينه ــــــــ قالت عروسي لنا في العرس أدهان
،،،،،،،
الجزء الثالث
الشاعر حامد الشاعر

farid
Admin

المساهمات : 235
تاريخ التسجيل : 16/02/2018
العمر : 33

http://oudaba.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى