منتدى رابطة أدباء الضاد
مرحبا بزوار المنتدى الأعزاء.
إن كنتم أعضاء بالمنتدى فيمكنكم الدخول و إن كنتم زوارا فيمكنكم أن تصيروا أعضاء نشطين بالمنتدى فقط بالتسجيل.
مرحبا بالجميع.

التائبة ( للشاعر نور الدين العدوالي)

اذهب الى الأسفل

التائبة ( للشاعر نور الدين العدوالي)

مُساهمة من طرف farid في الثلاثاء مارس 06, 2018 4:03 pm

التّائبة

مدخل: عودةُ اللّباس الإسلامي المحتشم إلى شوارعنا بـُشرى سارّة ، و فأل خير ، و صحوة ضمير و تأكيد على أنّ زينةَ النّساء المؤمنات في جلابيبهنّ الشّرعية رغم الدّاء و الأعداء!
... و تسألني إحداهُنّ تقول: ماذا أفعل بأشعارك الآن ؟!

على القَدِّ المَشوقِ رَمَت حِجابَا
و راحَت تبتغي قـُربًا ثــوابَا
سَعَت تدعو الإلَهَ ثَباتَ قلبٍ
على دينِ الهُدى طَلَبَت صوابَا
تَهادَت في دلالٍ فاستَباحَت
خَفوقًا انتشى فــيها عــــَذابًا
تُطأطِئُ رأسَها ، تُغري حَياءً
كَشَمسٍ لامَسَت صَيفًا سحابَا
وَ يالأريجِ مِسكِ التُّقى سَرى في
رُبوعِ الحَيِّ فازدادَ اقتـــرابَا !!
دَنا منها نَسيمٌ هامِسٌ : يا
أُخَيَّةُ أرفِقي فالرّأسُ شــابَا!
إذا رَمَشَت - وَ يا لخرابِ بيتي-
تُصَرِّعُ* حَيَّـنا بـــابًا فَبـــَابَا!
فَدَيتُكِ ، إنَّني قد ذابَ شِعري
و أضحى مِثلَ مَجروحٍ تَصابى*!
وَ هل أبهى مِنِ امرأةٍ رَهُوفٍ*
تَقومُ لِرَبّــــها تَتلو الكِتــــابَا ؟!
هُوَ السِّترُ البَهِيُّ يزيدُ غُنجًا *
و يَقتُلُ لو تزيدُ هُنا نِقــــــابَا!!
فَمِن عَينَينِ ناعِسَتَين طارَت
شَظايَا فَتكِها تُفني شَبــــابَا!!
تَعودُ لِبَعضِ وقتٍ في ذُهولٍ
كَعَطشى خانَها ماءٌ سَرابَـا!!
تقولُ: أيا إلَهي هَب رَشـادًا
أنا عَبَثًا أُجـــاري ذَا العُجـــابَا!!
فَكيفَ أتوبُ مِن عَذبِ الكلامِ
وَ شَهدُ قصيدِهِ يُجري اللُّعابَا؟!
أنا يَا نَاسُ مُؤمنةٌ وَ أدري
مَتى أشعارُهُ تَغدو عِقــــابَا ؟!
وَ لَكِنَّ الجَوى يكوي ضُلوعي
فَلا يُبقي خيارًا أو حِســابَا!!
أَبيتُ اللّيلَ أَقلِبُ نِصفَ عُمري
أُرَدِّدُ كــَم هَواني ثُمَّ غـــابَا!!
وَ ليسَ عَذابُ أنثى في قليلٍ
فَذا - لا شَكَّ- أَفقَدَني الصّوابَا!!
يُداوي ،ثُمَّ يَجرحُ كِبريـــائي
يُضَمِّــدُ ،ثُمَّ يقتُلُني عِتــــابَا!!
و يـــا أُمّي عليهِ ،ما دَهـــاني
فَـــما عُدتُ أُطيقُ لَهُ غِيـــابَا؟!!

هامش:
*تُصَرّعُ : تفتح الباب على مصراعيه
*تَصابى: تشبَّه بالصّبيان - تصرّف مثلهم
*رَهوف: شديدة الرّهف - رقيقة - لطيفة
غُنجًا: دَلالًا

نورالدين العدوالي / عين البيضاء / الجزائر
08/01/2018

farid
Admin

المساهمات : 178
تاريخ التسجيل : 16/02/2018
العمر : 33

http://oudaba.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى