منتدى رابطة أدباء الضاد
مرحبا بزوار المنتدى الأعزاء.
إن كنتم أعضاء بالمنتدى فيمكنكم الدخول و إن كنتم زوارا فيمكنكم أن تصيروا أعضاء نشطين بالمنتدى فقط بالتسجيل.
مرحبا بالجميع.

الحوتة الزرقاء ( للشاعر نور الدين العدوالي)

اذهب الى الأسفل

الحوتة الزرقاء ( للشاعر نور الدين العدوالي)

مُساهمة من طرف farid في الأحد أبريل 22, 2018 1:12 pm

الحوتة الزرقاء

جلسَت کما کُلّ اللّيالي تنظرُ
لِسماءِ غرفتها عساها تُشهِرُ
سَيفَ الخديعةِ کيفَ يرتاحُ الجَوی
في قلبِها لَو سُمُّها ذا يَعبُرُ؟
يَسري کَسِحرٍ بَينَ ضُلوعِ الطّامعي
نَ فَکَم علی نارٍ دَعَت تتسَعَّرُ ٭!
جَمَعَت علی شايِ الدّهاءِ لَواعِبًا ٭
يعرِفنَها ماذا تُخَطّطُ تَمکُرُ ؟
و إذا النّساءُ فَصَلنَ في أمرِ الفتی
قامَت شياطينُ الهوی تتطَهَّرُ
مَن يحسبُ المغرورُ نفسَهُ هل لَنا
نکوي فٶادَه حيثُ لا يتبختَرُ؟
أَرسِلنَ معسولَ الکلامِ فإنَّهُ
غَوّاصُ بَحرٍ إذ يَعي ما يُخبَرُ ٭
هذا الّذي شَغَلَ القلوبَ بِسِحره
لا بُدّ يَعرفُ ما الصّبايا تُضمِرُ
قالَت لها تلکَ الّتي في عُرفِها
تُدمي القُلوبَ بِلَحظها إذ تخزرُ ٭:
عَرّافَةؑ کَهّانَةؑ٭ أدري أنا
مِن شِعرِه کيف القلوبُ تُکَسَّرُ؟
اِسمَعنَني اِتبَعنَني يا لَيتَني
أرتاحُ من هَمّ الهوی أتَحَرّرُ !
لا بالَ يَهنأُ لي إذا لم أرتَوِ (ي )
مِن جُبِّ جُرحِه حينَ يُمسي يَعبُرُ٭
سَمِعَت شياطينُ الجُنونِ تَآمُرًا
فَتَوَضّأَت و تَضَرّعَت تستَغفِرُ !
و إذا الصّبِيَّةُ صَوَّبَت أسيافَها
مَکرًا وَجَدتَ النّاٸباتِ تُزَمجِرُ
و کَما رَمَيتَ هَشيمَ زَرعٍ في اللَّظی
لِبُذورِ فاتنةٍ تَهادَت تَنثُرُ
کَيما تُفَرّق بينَ أصحابِ الصِّبا
لا بُدّ تقضي لَيلَها تَستَخبِرُ
دَخَلَت علی صَفحاتِ ذِٸباتٍ عَوَت
لَيلًا و قالَت :مَن تُراهِنُ تَحزِرُ ٭؟
هذا الّذي جَمَع النَّواعِمَ حَولَهُ
أرمي شُموخَهُ بالدّهاءِ أُعَزِّرُ ٭
ما ضَرَّ لو وَصَلَت إليه مَقاطِعي
حَتمًا سَيَأتيني يَذوبُ يَصغُرُ ؟
نَسِيَت تَعيسَةُ حَظِّها کَم ينطَلي
سِحر و لو يُخفی علی مَن يسحَرُ !
کم جَرّبَت أزلامَها نَشوی و قَد
خَسِرَت رِهانَ دهاٸها إذ تنظُرُ
يا طِفلَةً لا تلعبي معَ شاعِرٍ
لو شاءَ في بَيتٍ تَبَختَرَ يُبحِرُ !
الحُبُّ عِندَه طاٸر مِن کوکبٍ
لا يستوي فيه القَذی٭ و العنبَرُ
فإذا هَوی فالنّوقُ تَسمَعُ حادِيَها
و النّونُ٭ يطفو زاهِيًا يستَکثِرُ
و إذا شَدا لَحنًا فلا هَمس و لا
لَمس و لا زَقّ ٭ مَليٸ يُسکِرُ !

نورالدين العدوالي / عين البيضاء / الجزاٸر

19/04/2018

الهامش :
٭تتسعَّر : يزداد لهيبها
٭يُخبَرُ : يُخفی فلا يظهر
٭تخزرُ : خَزر ، يخزر : : حَدَّق بِطَرف عَينه
٭کَهّانة: صيغة مبالغة محوَّلة عن ” کاهنة“
٭يَعبُرُ : يذرف عَبَرات : أي يدمع
٭تحزرُ : تُخمّن فتُصيب الإجابة
٭أُعَزِّرُ : أضرب بشدّة
٭أزلامها : سهامها
٭القَذی: ما يقع في العين من تراب و غيره
٭النّون :الحوت
٭ الزّّقُّ: سطل للشراب
avatar
farid
Admin
Admin

المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 16/02/2018
العمر : 33

http://oudaba.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى